Loading...

Tuesday, December 14, 2010

نبذة عن جلالة الملك عبد الله بن الحسين ملك المملكة الأردنية الهاشمية

His Majesty King Abdullah II

King of the Hashemite Kingdom of Jordan
  King Abdullah the second


His Majesty King Abdullah II ibn Al Hussein is the 43rd generation direct descendant of the Prophet Muhammad (Peace Be Upon Him). He assumed his constitutional powers as Monarch of the Hashemite Kingdom of Jordan on February 7th, 1999, the day his father, the late King Hussein, passed away.



Born in Amman on January 30th, 1962, King Abdullah II is the eldest son of His Majesty the late King Hussein and Her Royal Highness Princess Muna Al Hussein. He began his primary education at the Islamic Educational College in Amman, and later attended St. Edmund's School in Surrey, England. For his secondary education, he attended Eaglebrook School and Deerfield Academy in the United States of America.



He entered the Royal Military Academy Sandhurst (U.K.) in 1980 and was commissioned as second Lieutenant in spring of 81. He then served as a Reconnaissance Troop Leader in the 13/18th Royal Hussars Regiment (British Army) in the U.K. (and West Germany).



From 1985 to 1993 he served mainly in the Armoured Corps (3rd Division) in all related command appointments at platoon, company and as battalion second in command positions, until finally commanding the Second Armoured Battalion, 40th Armoured Brigade with the rank of lieutenant Colonel from January 1992 to January 1993. During this period he attended several military courses in the U.S. and the U.K. including Staff College Camberley (U.K.) 1990-1991. He also has several attachments to the Special Forces and a year as a tactics instructor with Jordan Army's Anti-Tank, Cobra Helicopter Wing.



The beginning of 1993 saw him as Deputy Commander of Jordanian Special Forces till he took full command in November 1993. He commanded these forces till October 1996, when he was instructed to re-organize this and other elite units into the Special Operations Command (SOCCOM). In 1998, as SOCCOM Commander, he was promoted to the rank of Major General and continued this command until the passing away of His Majesty King Hussein in February 1999.



In addition to his career as an army officer, King Abdullah II served Jordan many times in the official capacity of Regent in the absence of the late King Hussein, and regularly traveled on official missions. He was proclaimed Crown Prince on the 24th of January 1999 by a Royal Decree. He had also assumed the position of Crown Prince at birth by a Royal Decree until April 1st, 1965.



Since his ascension to the throne, King Abdullah II has continued his late father's commitment to creating a strong and positive moderating role for Jordan within the Arab region and the world, and has worked towards the establishment of a just and lasting comprehensive solution to the Arab-Israeli conflict. King Abdullah II is committed to building on the late King's legacy to further institutionalize democratic and political pluralism in Jordan. He has exerted extensive effort to ensuring sustainable levels of economic growth and social development aimed at improving the standard of living of all Jordanians. He is also working towards modernizing Jordan's information technology and educational systems.



Under King Abdullah's reign, Jordan was admitted to the World Trade Organization, and ratified agreements for the establishment of a Free Trade Area with the United States of America, the European Union, the European Free Trade Association countries, and sixteen Arab countries. King Abdullah II has also been involved in the drive for national administrative reform, as well as governmental transparency and accountability. He has been working on the advancement of civil liberties making Jordan one of the most progressive countries in the Middle East. Also, he has been involved in enacting the necessary legislations that guarantee women a full role in the Kingdom's socio-economic and political life.



King Abdullah II married Queen Rania on June 10th, 1993. The Royal Couple have two sons, Prince Hussein, the Crown Prince, born on June 28th, 1994, and Prince Hashem, born on January 30th 2005, and two daughters, Princess Iman, born on September 27th, 1996, and Princess Salma, born on September 26th, 2000. The King has four brothers and six sisters.



King Abdullah II holds a number of decorations from various countries. He is a qualified frogman, pilot and a free-fall parachutist. His other interests include automobile racing, water sports, scuba diving and collecting ancient weapons and armaments.

 صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم



ملك المملكة الأردنية الهاشمية







ينتمي صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني إلى الجيل الثالث والأربعين من أحفاد النبي محمد صلى الله عليه وسلم. وقد تسلم جلالته سلطاته الدستورية ملكا للمملكة الأردنية الهاشمية في السابع من شهر شباط 1999م، يوم وفاة والده جلالة الملك الحسين بن طلال طيب الله ثراه.



ولد جلالة الملك عبدالله الثاني في عمان في الثلاثين من كانون الثاني 1962م، وهو الابن الأكبر لجلالة الملك الحسين طيب الله ثراه وصاحبة السمو الملكي الأميرة منى الحسين. تلقى جلالته علومه الابتدائية في الكلية العلمية الإسلامية في عمان عام 1966م، بداية، لينتقل بعدها إلى مدرسة سانت إدموند في ساري بإنجلترا، ومن ثم بمدرسة إيجلبروك وأكاديمية ديرفيلد في الولايات المتحدة الأمريكية لإكمال دراسته الثانوية.



في إطار تدريبه كضابط في القوات المسلحة الأردنية التحق جلالة الملك عبدالله الثاني بأكاديمية ساندهيرست العسكرية الملكية في المملكة المتحدة عام 1980م، وبعد إنهاء علومه العسكرية فيها قلّد رتبة ملازم ثان عام 1981م، وعيّن من بعد قائد سرية استطلاع في الكتيبة 13/18 في قوات الهوسار (الخيالة) الملكية البريطانية، وخدم مع هذه القوات في ألمانيا الغربية وإنجلترا، وفي عام 1982م، التحق جلالة الملك عبدالله الثاني بجامعة أوكسفورد لمدة عام، حيث أنهى مساقا للدراسات الخاصة في شؤون الشرق الأوسط.



ولدى عودة جلالته إلى أرض الوطن، التحق بالقوات المسلحة الأردنية، برتبة ملازم أول، وخدم كقائد فصيل ومساعد قائد سرية في اللواء المدرّع الاربعين. وفي عام 1985م، التحق بدورة ضباط الدروع المتقدمة في فورت نوكس بولاية كنتاكي في الولايات المتحدة الأمريكية. وفي عام 1986م، كان قائدا لسرية دبابات في اللواء المدرع 91 في القوات المسلحة الأردنية برتبة نقيب. كما خدم في جناح الطائرات العمودية المضادة للدبابات في سلاح الجو الملكي الأردني، وقد تأهل جلالته قبل ذلك كمظلي، وفي القفز الحر، وكطيار مقاتل على طائرات الكوبرا العمودية.



وفي عام 1987م، التحق جلالة الملك عبدالله الثاني بكلية الخدمة الخارجية في جامعة جورج تاون في واشنطن العاصمة، ضمن برنامج الزمالة للقياديين في منتصف مرحلة الحياة المهنية، وقد أنهى برنامج بحث ودراسة متقدمة في الشؤون الدولية، في إطار برنامج "الماجستير في شؤون الخدمة الخارجية".



واستأنف جلالته مسيرته العسكرية في وطنه الاردن بعد انهاء دراسته، حيث تدرج في الخدمة في القوات المسلحة، وشغل مناصب عديدة منها قائد القوات الخاصة الملكية الاردنية وقائد العمليات الخاصة. خدم جلالته كمساعد قائد سرية في كتيبة الدبابات الملكية/17 في الفترة من كانون الثاني 1989م وحتى تشرين الاول 1989م، وخدم كمساعد قائد كتيبة في نفس الكتيبة من تشرين الاول 1989م وحتى كانون الثاني 1991م، وبعدها تم ترفيع جلالته الى رتبة رائد. حضر جلالة الملك عبدالله الثاني دورة الاركان عام 1990م، في كلية الاركان الملكية البريطانية في كمبربي في المملكة المتحدة. وفي الفترة من كانون الاول عام 1990م وحتى عام 1991م، خدم جلالته كممثل لسلاح الدروع في مكتب المفتش العام في القوات المسلحة الاردنية.



قاد جلالة الملك عبدالله الثاني كتيبة المدرعات الملكية الثانية في عام 1992م، وفي عام 1993م اصبح برتبة عقيد في قيادة اللواء المدرع الاربعين، ومن ثم اصبح مساعداً لقائد القوات الخاصة الملكية الاردنية، ومن ثم قائداً لها عام 1994م برتبة عميد، وفي عام 1996م اعاد تنظيم القوات الخاصة لتتشكل من وحدات مختارة لتكون قيادة العمليات الخاصة. ورُقِّى جلالته الى رتبة لواء عام 1998م، وفي ذات العام خلال شهري حزيران وتموز حضر جلالته دورة ادارة المصادر الدفاعية في مدرسة مونتيري البحرية.



بالاضافة لخدمة جلالته العسكرية كضابط، فانه قد تولى مهام نائب الملك عدة مرات أثناء غياب جلالة الملك الحسين طيب الله ثراه عن البلاد. وقد صدرت الارادة الملكية السامية في 24 كانون الثاني 1999م، بتعيين جلالته ولياً للعهد، علما بأنه تولى ولاية العهد بموجب إرادة ملكية سامية صدرت وفقاً للمادة 28 من الدستور يوم ولادة جلالته في 30 كانون الثاني 1962م ولغاية الأول من نيسان 1965م.



ومنذ تولي جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين العرش، وهو يسير ملتزما بنهج والده الملك الحسين طيب الله ثراه، في تعزيز دور الأردن الإيجابي والمعتدل في العالم العربي، ويعمل جاهدا لإيجاد الحل العادل والدائم والشامل للصراع العربي الإسرائيلي. ويسعى جلالته نحو مزيد من مأسسة الديمقراطية والتعددية السياسية التي أرساها جلالة الملك الحسين طيب الله ثراه، والتوجه نحو تحقيق الاستدامة في النمو الاقتصادي والتنمية الاجتماعية بهدف الوصول إلى نوعية حياة أفضل لجميع الأردنيين. وقد عمل جلالة الملك منذ توليه مقاليد الحكم على تعزيز علاقات الأردن الخارجية، وتقوية دور المملكة المحوري في العمل من أجل السلام والاستقرار الإقليمي. وقد انضم الأردن في عهد جلالته، إلى منظمة التجارة العالمية، وتم توقيع اتفاقيات تجارة حرة مع ست عشرة دولة عربية، وتوقيع اتفاقية التجارة الحرة مع الولايات المتحدة الأمريكية، واتفاقية الشراكة بين الأردن والاتحاد الأوروبي، مما أرسى أساسا صلبا لإدماج الأردن في الاقتصاد العالمي.



وشارك جلالة الملك عبد الله الثاني بصورة شخصية ناشطة في إرساء قواعد الإصلاح الإداري الوطني، وترسيخ الشفافية والمساءلة في العمل العام. وقد عمل دون كلل على تقدم الحريات المدنية، جاعلاً الأردن واحدا من أكثر البلدان تقدمية في الشرق الأوسط. كما عمل باهتمام على سن التشريعات الضرورية التي تؤمن للمرأة دورا كاملا غير منقوص في الحياة الاجتماعية والاقتصادية والسياسية في المملكة.



وقد اقترن جلالة الملك عبدالله الثاني بجلالة الملكة رانيا في العاشر من حزيران 1993م، ورزق جلالتاهما بنجلين هما سمو الأمير حسين، ولي العهد، الذي ولد في 28 حزيران 1994م، وسمو الأمير هاشم الذي ولد في 30 كانون الثاني 2005م، وبابنتين هما سمو الأميرة إيمان التي ولدت في 27 أيلول 1996م، وسمو الأميرة سلمى التي ولدت في 26 أيلول 2000م. ولجلالته أربعة أخوة وست أخوات.



ويحمل جلالة الملك عبدالله الثاني العديد من الأوسمة من الدول العربية والأجنبية. وهو مؤهل كطيار، وكمظلي في مجال الهبوط الحر بالمظلة. ومن هواياته سباق السيارات (وقد فاز ببطولة سباق الرالي الوطني الأردني)، وممارسة الرياضات المائية والغطس خاصة أنه قد تدرب على أعمال الضفادع البشرية، ومن هواياته الأخرى اقتناء الأسلحة القديمة.

جلالة الملك عبدااله الثاني
 


No comments:

Post a Comment

Note: Only a member of this blog may post a comment.